خلاصة سنة الامتياز - علم نفس اكلينكي : جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن 3> ..

منقول: الأكل الطبيعي والعاطفي، بواسطة د. منال مرغلاني ..

Photo by Ponyo Sakana from Pexels

في هذه التدوينة أجمع لكم سلسلة تغريدات كتبتها الطبيبة النفسية الفاضلة : منال مرغلاني - المتخصصة في إضطرابات اﻷكل - ، والتي تحدثت فيها عن  " الأكل الطبيعي والعاطفي  " ..


" تعريف الأكل الطبيعي:

أن تأكل حين تكون جائعًا الجوع الحقيقي وليس العاطفي، أن تختار طعام تحبه ويرضيك ويرضي شهيتك، أن تكون واعي للإشارات التي تردك من جسدك، أن تأكل بوعي لمقدار جوعك أو شبعك، أن تستمتع بما تأكل، أن تتوقف عند الشبع أو حتى قبله بقليل.

حين تكون علاقتك طبيعية مع الأكل:

 سوف تأكل حين تجوع ولن تحرم نفسك من الأكل، سوف تتوقف فور إحساسك بالشبع، سوف تأكل ما يحتاجه جسدك، سوف تأكل ما ترغب في أكله أنت وليس على حسب رأي الآخرين، سوف تستمتع بما تأكل لكن بدون توقع أن الأكل صديقك ويحل مشاكلك، سوف تظل منتبهًا لإحساس الرضا والشبع المتصلين ما بين معدتك ودماغك، سوف تتوقف تمامًا عن الأكل حين تصل لحد الرضا أو الشبع وتحترم جسمك.

الإنسان صاحب العلاقة الطبيعية السوية مع الأكل يعرف متى يأكل ويقول نعم للأكل،  ويعرف متى يتوقف عن الأكل أو يرفضه ولا يجد صعوبة في ذلك أبدًا.

الجوع ظاهرة بيولوجية تتميز بألم الجوع في المعدة الخاوية مع صدورأصوات وغثيان وصداع وضعف عام وزغللة وهبوط بالطاقة وعصبية وتزداد حدته تدريجيًا، الجوع ليس الرغبة في وضع شيء من الطعام في الفم ومضغه ومن ثم بلعه، الجوع ليس الرغبة في ملأ الفم بالطعام وإبقاؤه مشغولًا.

حين تأكل وأنت لست جائعًا، لن تعرف متى تتوقف! .. لماذا؟

لأنك لم تكن جائعًا حين بدأت و بالغالب كنت ممتلئ.

إن ألذ لقيمات تأكلها هي تلك التي تأكلها وأنت جائع باعتدال.

حسنا ما هو الأكل الغير فسيولوجي إذًا؟

حين تأكل لأن روحك متألمة، قلبك يؤلمك، مصاب بالملل.. بالقلق.. بالوحدة.. فهذا أكل عاطفي وليس فسيولوجي.

وعودة مرة أخرى للأكل الفسيولوجي الطبيعي:

الشخص الذي يأكل بشكل طبيعي سوف يكون سلوكه مع الأكل طبيعي؛ يشتهي نوع معين مقرمش، حار، لحوم، خفيف على المعدة أو ثقيل أو سائل، شهوته للأكل ستكون مصاحبة الجوع دومًا وأحيانًا قليلة بلا جوع،  شهوته للأكل لن تكون مصحوبة بأي من التالي:

-          الملل: لا يوجد ما أقوم به، فلآكل.

-          فراغ عاطفي أو روحي.

-          متضايق والأكل سيحسن من مزاجي.


الشهوة الطبيعية الصحية للأكل لا علاقة لها بالمشاعر، وبالتالي فهي ليست ظاهرة نفسية وإنما بيولوجية، وكالجوع هي حقيقية وتخص الأكل فعلًا فقط.


إذًا كيف أعرف ما هو الأكل الذي سوف يشبعني ويرضيني؟؟

بالطبع حين تكون قضيت نصف عمرك في إتباع الحميات القاسية المختلفة سوف يصعب عليك معرفة ذلك.

السؤال الذي تطرحه على نفسك:  

هل أنا جائع؟

ما هو مقدار جوعي؟

إذا كان جوعك شديد فستختلف وجبتك في النوعية والكمية عندئذٍ عن وجبتك في الجوع ذا الشدة المتوسطة.

الشخص الطبيعي في علاقته مع الأكل يأكل بمقدار ما يرضيه فقط، لو كان في مناسبة أو مطعم والأكل لا يطابق مواصفاته ولا ذوقه ولن يأكل زيادة.

بعض الناس لو حضروا مناسبة والأكل لا يناسبهم، تجدهم يأكلون زيادة.. لحد التخمة بسبب الإحباط..

لا تكن منهم رجاءًا ". 


المصدر

تعليقات