ليكن شعارنا في 2024 (لنجرّب | Let’s try)!

 

 Photo by Brett Jordan on Unsplash


السلام عليكم وأسعد الله أوقاتكم بكل خير أصدقاء المدونة ..

 

في الحقيقة أني أحاول كثيرًا في عدم الاكتراث لبداية السنوات ونهايتها!

ولكن ما لا أستطيع تجاوزه هو سرعة مرور الأيام، والتي تزيد أكثر بسبب تلك الرّتابة الطاغية على نمط حياتنا اليومي، وأدائنا المهني، بل حتى إنجازاتنا التي فقدنا طعم الإنجاز فيها!

لا أقول هذا نكرانًا لعطايا المولى العظيمة؛ فمهما كان حالي سأظل أشكر ربي وأحمده على الدوام؛ فأنا في حالٍ أفضل من غيري بمراحل.. بل أتحدث هنا عن إضافة القليل من التشويق والمتعة لحياتي، للسّماح لنفسي بإطلاق العنان لها والتحرر من أي قيود وهمية لا وجود لها إلا في رأسي! لأعيش حياتي استكشف كل الطرق الممكنة للوصول إلى أحلامي وليس إلى روما فقط!

منذ سنوات وأنا أحاول وبتردد شديد (يقتل روح المحاولة في كل مرة) أن أجرّب فقط!

ازداد ضيقًا، وتكثر الضغوط عليّ من نفسي أولًا في كل مرة تفشل محاولات المحاولة نفسها!

 

فاصل:


يا للمصادفة!

اكتب هذه السطور بخلفية صوتية " لن أيأسَ أبدًا، لن استسلم، سأخلص الحلبة من كل الشرور " ما الموضوع؟!

 

عدنا 😌

 

سأكتب ما يلي وأنا على ثقة تامة بأن هناك الكثير مثلي يعاني من هذا الأمر.. ومهما تألمتم ممّا سأقوله فتأكدوا بأني سأشعر بما ستشعرون 🫂..

كم من فرصة ضاعت وكانت خطوتها الأولى هي التجربة 💔؟!

وكم من الوقت مضى وولّى بلا فائدة؛ لو اغتنمناه في تجربة واحدة فقط لحصّلنا الفائدة حتى لو كانت التجربة فاشلة 😥!

كم من اللحظات التي جلدنا فيها أنفسنا بلا رحمة بسبب ما نحن فيه الآن 😣؟

 

أشعر بالضيق فعلًا وأنا اكتب هذا.. وأتفهم ظروف الحياة القاسية أحيانًا.. ولكنّي أُحدّث نفسي كثيرًا: الظروف ستمضي شئنا وجودها أم أبيّناه (بالعامي: بتعيش دورة حياتها بالطول والعرض على حسابنا)؛ فلماذا انتظر عبورها 🤷🏻‍♀️؟!

اتفهم أن هناك الكثير من الأنشطة الممتعة وخاصة في ظل وجود الأجهزة الإلكترونية: البثوث المباشرة لشخصياتنا المفضلة، المسلسل الفلاني والحساب الفلاني...

أنا لستُ ضد ما سبق (بالعكس أنا وحدة منكم)، المشكلة الأساسية هي الإدمان واكتساح هذه الأنشطة على كل وقتنا!

أنا أتابع يومياتهم وإنجازاتهم!! طيب ماذا عن يومياتي وإنجازاتي، ألا تستحق القليل من التركيز؟!

 

تدرون؟!

أنا لازم أرفع أكمامي وأتكلم عاميّ، ما أبي أحس نفسي غريبة في بيتي 🙅🏻‍♀️

 

تدرون إن التجربة مو لازم تكون شي كبير؟!

ولا لازم تكون بعد شي محسوس أو حتى بين الناس؟!

 

تقدر تخلي تجاربك بسيطة وممتعة ومع نفسك.. أنا الآن بأشاركك أمثلة بسيطة :

 

- تحب تتابع كثير (بغض النظر عن اللي تتابعه)؟!

جرّب تتابع وأنت تمشي مثلًا!

تحس إن تفكيرك مشوش ورآسك مليان أفكار؟!

جرّب ترسم لو خرابيط! ولّا أقولك جرّب صفحات الصباح (اضغط هنا علشان تشوف فكرتها)..

- تخاف من شي معين، وتحس إنه موقّف حياتك؟!

جرّب تواجهه! بس قبل تواجه اقرأ كيف تواجهه علشان ما تُحبط.

 


أقولك 🙄؟!

ما يحتاج حسحسة وأحس وما أحس، جرّب على طول 😁

- جرّب تتعلم لغة جديدة (يمكن يحتاجون مترجمين ولا ناس متمكنة في اللغة في الفعاليّة الضخمة الرياض اكسبوا، وصدقني ما راح تكون الفايدة الوحيدة)

- جرّب الصيام العكسي (تركيزه الأساسي على نظام معين لتوقيت الأكل، وله تركيز على نظام الأكل أكيد)

- جرّب تقطع السكر

- جرّب ترسم مانديلا أو دودلينق

- جرّب تمشي أو تهرول في ممشى أو حتى داخل البيت

- جرّب أعمالك نفسها بس بأساليب مختلفة!

- جرّب منصة الأضواء، واقرأ عنها هنا وهنا


سوّي لك قائمة تجارب تناسبك أنت، وتناسب وضعك، وقدرتك الجسدية والصحية والنفسية والمالية (وراعي إنها تكون في نطاق ما يرضي الله وأنا أختك 💚).. وخلك مرّن لأن الهدف هو: تجربة ومتعة واستكشاف..

 

 

لحظة.. لحظة كأني اسمع أحد يتحلطم 😒؟ كأن في أحد يقول إن الكلام سهل 😣؟!

تعال أقولك شي..

كلامك صحيح 100 %، بس تدري وش الأسهل؟!

- إنك تجرّب ما تخلي نتايجك كلها كاملة، وترضى بالنقص والفشل

- إنك تقعد مع نفسك وتناقشها، وش المشكلة لو بديت حبة حبة؟!

يخي سبيدرمان كان طفل يتعلم المشي ما طار على طول 🤷🏻‍♀️!


ترى احنا في هالدنيا مسؤولين ومحاسبين أمام الله عن السعي مو عن النتيجة، لأن النتيجة عنده وبيده سبحانه.. لكن السعي بيدنا ونقدر عليه.. حتى لو كان سعينا عبارة تجارب بسيطة.. أهم شي نحاول حتى لو أخذنا بريك شوي!

جرّب تفرح بنفسك وتنبسط باللي تملكه حتى لو كان عبارة عن صفة جميلة فيك (ما راح أقولك فلوس!).. متأكدة إن فيك شي مميز عن اللي حولك (ترى يمكن يكون وعيّك اللي متعبك هو الشي المميز فيك)، والله ما أتكلم بإيجابية ولا بنمط أنت تستطيع وذي الخرابيط (اللي أنا فعلًا أكرهها)، لكني مؤمنة إن ربي ما يسكّر كل الأبواب أو خلني أقول المخارج.. فيه مخرج أكييد ويمكن أكثر.. لكنه تغطّى بسبب الضيق والسوداوية اللي نعيشها.. وأنت بالذات أقولك حاول بس وكرر المحاولة، لأن هالفعل بالنسبة لك بيكون تجربة 🫂..

أعرف إنه رغم اللي كتبته ووضحته بألقى معارضين، وأتفهم هالأمر؛ لأنه مستحيل إنه في شي بيناسب الكل.. بس يا رب يلاقون اللي يناسبهم في أفضل وأحسن حال..

 

يا رب تكون أيامنا الجاية أجمل وأفضل، أيام مليانة تجارب وأفراح وأشياء جميلة تتم لنا على خير وفي أفضل وأحسن حال 🤲🏻..

 

جا دوركم تشاركوني شعاراتكم أنتم 😍


وأراكم على خير إن شاء الله

تعليقات